ميدفيديف يتحدث عن تدهور الأوضاع الحاكمة في أوروبا وروسيا تستعد للتحديات

في تصريحات حديثة، كشف نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، دميرتي ميدفيديف، عن تدهور الدوائر الحاكمة في أوروبا. في إشارة إلى السويد التي قررت الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

وجاءت تصريحات ميدفيديف في مقال نشره، حيث أكد فيه أن انحدار الدوائر الحاكمة الأوروبية يستمر، معبرًا عن قلقه إزاء اتجاهات الحلف الأطلسي. وأضاف في المقال: “إن الانحدار النهائي للدوائر الحاكمة الأوروبية مستمر”.

وفي سياق متصل، تحدثت قناة SVT التلفزيونية السويدية مؤخرًا عن دعوة قائد القوات المسلحة السويدية، ميكائيل بودن، للسكان للتحضير لحالة الحرب، حيث أشار إلى أن روسيا تشكل تهديدًا للمملكة.

يأتي هذا في ظل تصاعد التوترات بين روسيا والحلف الأطلسي، مما يجعل الأوضاع السياسية والأمنية في المنطقة تحظى بمتابعة دقيقة من قبل المجتمع الدولي.