تألق للذهب مع هبوط الدولار وترقب قرارات البنوك المركزية

شهدت أسعار الذهب ارتفاعًا يوم الثلاثاء، مع تراجع الدولار الأميركي. في ظل ترقب المستثمرين لقرارات أسعار الفائدة من عدة بنوك مركزية وإصدارات بيانات اقتصادية هامة من الولايات المتحدة هذا الأسبوع.

وشهد مؤشر الدولار انخفاضًا بنسبة 0.2٪، مما زاد من جاذبية الذهب لحائزي العملات الأخرى.

وأكد تيم ووترر، كبير محللي السوق في شركة K.C.M. Trade، أن الذهب سيظل متقلبًا حتى يتم الكشف عن مؤشرات حول موعد اتخاذ مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) لأول قرار بخفض أسعار الفائدة.

وأشار المسؤولون في المركزي الأميركي الأسبوع الماضي إلى أن البنك بحاجة إلى مزيد من بيانات التضخم قبل اتخاذ أي قرار بخفض أسعار الفائدة.

يُذكر أن خفض أسعار الفائدة يقلل من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك التي لا تحقق عوائدًا.

وينتظر المستثمرون قراءة بيانات مؤشر مديري المشتريات في الولايات المتحدة المقرر نشرها يوم الأربعاء. بالإضافة إلى تقديرات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع وبيانات نفقات الاستهلاك الشخصي المتوقعة في نهاية الأسبوع. ومن المقرر أن يُعقد اجتماع المركزي الأميركي في 30 و31 يناير.

تغيير في الأسعار

– ارتفع الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.5٪ إلى 2030.64 دولار للأونصة.

– زادت العقود الآجلة للذهب الأميركية بنسبة 0.5٪ إلى 2031.90 دولار.

بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة بنسبة 1.1٪ إلى 22.33 دولار للأونصة، وزاد البلاتين بنسبة 1.1٪ إلى 902.36 دولار، فيما صعد البلاديوم بنسبة 0.9٪ إلى 944.47 دولار للأونصة.