رئيس المجر يفاجئ العالم بدعمه لانضمام السويد إلى حلف الناتو

=أعلن رئيس الوزراء المجري، فيكتور أوربان، عن دعمه الكامل لطلب السويد الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وذلك في تحول مفاجئ أثناء جلسة البرلمان المجري.

وأشار أوربان إلى أنه سيحث البرلمان على التوقيع على طلب السويد “في أول فرصة ممكنة”.

تقدمت السويد بطلب الانضمام إلى الناتو في مايو 2022، لكن تأخرت عملية الانضمام بسبب مماطلة تركيا والمجر في التصديق.

وفي ليلة الثلاثاء، صوت البرلمان التركي لصالح عضوية السويد، ولكن البرلمان المجري لم يوقع على الطلب بعد، ما أثار غضب حلفاء المجر.

في خطوة غير متوقعة، دعا أوربان نظيره السويدي لزيارة بودابست لإجراء محادثات حول عملية الانضمام. ورغم تأكيدات المسؤولين المجريين بعدم تعطيل العملية، إلا أن الحلفاء أعربوا عن استياءهم من هذا التأخير المفاجئ.

تستمر المجر بالحفاظ على علاقات ودية مع روسيا، في حين تشهد عملية التصديق على انضمام السويد تأخرًا متكررًا. ورغم تصويت البرلمان التركي لصالح السويد، يتعين على الرئيس التركي التوقيع على التصديق.

وكانت قد تصاعدت الضغوط على أوربان مع تأكيده على دعمه لانضمام السويد، وأكدت مصادر دبلوماسية أوروبية على أن هذا التحول أحدث موجات صدمة في حلف شمال الأطلسي.

وفي وقت يشهد فيه العالم توترات دولية، يبقى قرار الانضمام محل اهتمام دول الناتو وشركاؤه.